كانون ثاني 2014

تشعر بالحر أو البرد: التعايش مع التغيرات الكبيرة في درجات الحرارة و التصلب العصبي - اللويحي

أينما تكون، فهناك احتمال كبير أنك تتعرض الآن لدرجات حرارة قصوى. تؤثر درجات الحرارة القصوى هذه على الأشخاص المصابين بمرض التصلب المتعدد على نحوٍ يختلف عن الآخرين.

إقرأ المزيد

يستخدم هذا الموقع الكوكيز (ملفات تعريف الارتباط) لتحسين الموقع وتحسين تجربتك. بمواصلة تصفح الموقع، فأنت توافق على قبول استخدامنا للكوكيز. قم بالنقر هنا إذا كنت تحتاج إلى مزيد من المعلومات و/أو لا ترغب في وضع كوكيز عند استخدامك الموقع: حول الكوكيز (ملفات تعريف الارتباط)
لا تُظهِر هذا مرة أخرى